بعد طرد دبلوماسيها.. طلب جديد من الحكومة السودانية لنظيرتها التشادية

الخرطوم: الحاكم نيوز

طالب وزير الخارجية السوداني علي الصادق تشاد بعدم التدخل في شؤون بلاده، واتهمها باتخاذ مواقف عدائية ضد السودان.

وقال الصادق لـ«وكالة أنباء العالم العربي»، الاثنين: «كل المطلوب من تشاد ألا تتدخل في الشؤون السودانية».

وكانت وزارة الخارجية السودانية قد أبلغت نظيرتها التشادية، الأحد، بأن 3 دبلوماسيين في سفارتها لدى السودان غير مرغوب في وجودهم بالبلاد، ومنحتهم مهلة لمدة 72 ساعة من أجل مغادرتها، وذلك رداً على إعلان تشاد أن 4 دبلوماسيين سودانيين في سفارة الخرطوم لدى تشاد هم أشخاص غير مرغوب فيهم.

وقال الصادق: «اتخذنا قراراً بطرد دبلوماسيين تشاديين بموجب القانون الدولي الذي يكفل لنا حق المعاملة بالمثل. تشاد هي التي بادرت بالعداء، وهي التي بدأت بطرد 4 من دبلوماسيينا في نجامينا». وأضاف: «بموجب القانون الدولي، وبموجب اتفاقية فيينا، كان لنا الحق في أن نطرد دبلوماسيين تشاديين من السفارة لدى الخرطوم، وهذا ما فعلناه بوصفه رد فعل على ما قاموا به».

واستدعت وزارة الخارجية التشادية السفير السوداني يوم السبت الماضي لإبلاغه بأنه أمام الدبلوماسيين السودانيين الأربعة 72 ساعة لمغادرة تشاد.

وقالت الرئاسة التشادية إن هذا الإجراء جاء عقب تصريحات «لا أساس لها من الصحة» أدلى بها الفريق أول ياسر العطا، نائب رئيس أركان القوات المسلحة السودانية، اتهم فيها تشاد بالتدخل في الصراع السوداني الداخلي. وردت الخارجية السودانية بطرد المستشار الأول والقنصل العسكري والملحق العسكري التشاديين، مؤكدة رفضها الاعتذار عن تصريحات العطا

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى