معتمدية اللآجئين تكشف عن حملة كبرى لحصر اللاجئين في السودان مطلع العام الجديد

بورتسودان: هند بشارة

أكد مدير معتمدية اللآجئين بالسودان د. موسى عطرون
ان السودان استضاف اللاجئين منذ ستينيات القرن الماضي .
وتعامل مع اللاجئين قبل الأمم المتحدة .
وأشار إلى أن التعامل بقانون اللجوء تم منذ العام١٩٧٤م وتعدل في العام ٢٠١٤ م والمعاملة محكومة بقانون خاص .

ولابد من التفريق بين اللاجئ والأجنبي ، وذلك في اتفاقية الأمم المتحدة للاجئين ١٩٥٥م والتي حفظت حقوق اللاجئ ودور الدول تجاهه.
والاتحاد الأفريقي كان يسمى منظمة الوحدة الإفريقية ١٩٦٩م . وشدد على ضرورة قيام مسودات تجاه اللاجئين واحتكامها بقوانين دولية ووطنية .
وزاد ، ان السودان ملتزم ومسؤول من صون حقوق لآجئيه.
وأوضح أن طالب اللجوء يمر بمراحل حتى يتم اعتماده في الدولة وتصبح مسؤولة عنه مسؤولية عامة.
ونوه على ضرورة أن يحمل اللاجئ بطاقة لجوء.
وكشف عن حملة كبرى لحصر اللاجئين في السودان مطلع العام الجديد.
وقال ان هنالك تفاهم عالمي حول اللآجئين والدول المستضيفة تدمج اللآجئ في خدمات الدولة وتتقاسم الأعباء مع الدولة المضيفة.
وزاد ان على اللآجئ إحترام قوانين البلد المضيف .

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 − 11 =

زر الذهاب إلى الأعلى