منظمة (مشاد) تطالب بإنقاذ حياة مليون طفل يعانون من سوء التغذية في دارفور

 

تعرب منظمة شباب من أجل دارفور (مشاد)، عن قلقها البالغ إزاء تدهور الأوضاع الصحية بإقليم دارفور، الذي تسيطر مليشيات الدعم السريع، على أجزاء واسعة من مناطقه.

تؤكد (مشاد)، أن هناك تنامي مريع لحالات سوء التغذية وسط الأطفال، حيث يفوق عدد الأطفال المصابين بسوء التغذية نحو المليون طفل، ومن المتوقع تزايد تلك الحالات لأرقام قياسية، ما يهدد حياتهم بالموت مع كل يوم ينقضي.

تحذر منظمة (مشاد)، من استمرار الإنتهاكات الجسيمة، التي ترتكبها مليشيات الدعم السريع، تجاه المدنيين، وحرمانهم من وصول المساعدات الغذائية والصحية، بعد أن إضطر عدد كبير من الكوادر الطبية للخروج القسري وإخلاء المشافي والمراكز الصحية، بينما ظل المستشفى الكويتي بولاية جنوب دارفور يعمل دون غيره في تقديم الخدمات العلاجية، ما يعد إستهدافاً ممنهجاً للكوادر والمنظمات الإنسانية العاملة.

إن تعثر توفير الخدمات الصحية والغذائية، قد يسفر عن كارثة إنسانية، في حال عدم حصول الأطفال على العلاج بصورة عاجلة.

تشير (مشاد)، إلى أن الإستجابة الإنسانية في إقليم دارفور تعاني من نقص حاد في مستوى تقديم الخدمات، ما قد يؤدي إلى تدني مستويات أعمق من الجوع وسوء التغذية للأطفال.

تحث المنظمة، كافة المنظمات الإنسانية – الدولية والإقليمية والوطنية الفاعلة؛ بضرورة تضافر الجهود والتعاون مع (مشاد) لإجراء تدخلات عاجلة لإنقاذ حياة الأطفال، والسعي لخفض معدلات سوء التغذية ووقف الإصابات والعمل على حمايتهم من المخاطر، وتزويدهم بالغذاء والدواء.

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 − واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى