نداء أهل السودان :التغيير في الوطن خططت له السفارات والمخابرات والمنظمات

الخرطوم : اليمامة برس
قال عضو اللجنة العليا لنداء اهل السودان، رئيس حزب الأمة الإصلاح والتنمية إبراهيم ادم إبراهيم إن التغيير الذي تم في السودان خططت له سفارات وأجهزة المخابرات و المنظمات.
وانتقد ادم في ندوة نظمتها مبادرة نداء أهل السودان بعنوان الاتفاق الاطاريء وأثره على مستقبل السودان اليوم (الاثنين)، انتقد الاتفاق الاطاري ووصفه بأنه مشروع غربي يهدف لتفكيك الدولة والجيش بجانب التحكم في مفاصل القضاء والسلطة التشريعية.
الي ذلك أكد رئيس المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة الناظر محمد الأمين ترك ان السودان لن يحكم بالاتفاق الاطاري.
واعلن اعتزام المجلس دراسة الجوانب القانونية للبعثة الاممية لتدخلها في الشرق لتكون مصدرا للقلق والفتن.
بدوره وصف رئيس تحالف العدالة، عضو اللجنة العليا للنداء بحر ادريس ابوقردة الاتفاق الاطاريء بأنه صناعة اجنبية باعتراف أطراف من المجلس المركزى والبعثة الاممية.
وقال ان مصممي الاتفاق الاطاريء يريدون جر الشعب السوداني للفوضى والحرب الأهلية واضاف انهم لايريدون الانتخابات والتوافق بين السودانيين حتى لايتصحح المسار.
وقال ابوقردة ان القوى الوطنية والإسلامية تعمل بتناغم تام عبر نداء أهل السودان حتى لاتنزلق الأوضاع بالبلاد.
بدورها قالت ممثلة المرأة بنداء اهل السودان الدكتورة نجوى عبداللطيف ان الاتفاق الاطاري وحد القوى الوطنية.
ووصفت الاتفاق بأنه مشروع علماني تم تصميمه لفصل الدين عن حياة الناس وتجريدهم من قوتهم الروحية وتحويلهم الي أناس ماديين وقالت نجوى أن الغرب استعان بالرجرجة والدهماء في مشروعهم وأعلنت وقفة نساء السودان أمام المشروع العلماني وذادت بالقول سنقف خط أحمر أمام الهردبيس

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى