الحزب الإتحادي الديمقراطي الأصل(بيان)

بسم الله الرحمن الرحيم

التقي اليوم السيد جعفر الصادق الميرغني نائب رئيس الحزب بالسيد/ أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية حيث تطرق اللقاء للأزمة الراهنة و الاقتتال الدائر ، أوضح السيد جعفر الصادق للأمين العام موقف الكتلة الديمقراطية و مساهمتها في وضع الحلول للازمة السياسية بالبلاد مشيرا إلي وثائق الكتلة الديمقراطية التي رسمت مساراً لإنتقال عادل لا يستثني إلا المؤتمر الوطني . مبينا أن عنت و عناد أطراف الإتفاق الإطاري و إصرارهم علي تضييق الواسع و غلق العملية السياسية علي أطراف محددة ثم تناول قضايا عابرة للمرحلة الإنتقالية و تحتاج إلي تفويض من جماهير الشعب السوداني و ارتكاز هذه الأطراف المحددة علي مساندة أجنبية تفتقر إلي الإلمام بطبيعة الأزمة السودانية هو ما اوصل إلي حالة من الاحتقان و انسداد الافق معددا تحذيرات الكتلة الديمقراطية من مغبة التمادي في الإقصاء و الشيطنه هو ما اسفر عن اندلاع الحرب الحالية .
و قدم السيد جعفر الصادق رؤية الكتلة الديمقراطية للجامعة العربية للخروج من الازمة الراهنة عبر النقاط الآتية :
⭕ التحرك الفوري لوقف الاقتتال الدائر و تكوين آلية لوقف إطلاق النار تحت رعاية جامعة الدول العربية .
⭕ مناشدة منظمات العون الاقليمية و الدولية للتدخل العاجل لاحتواء الأوضاع الانسانية الكارثية بسبب الاقتتال الدائر . و أشار السيد جعفر الصدق إلي أوضاع السودانيين المتاثرين بالحرب علي المعابر شارحا المبادرة التي اطلقها سيادته لغوث المتضررين .
⭕ التحرك الفوري لبدء حوار سوداني سوداني بتسهيل من الجامعة العربية و الأطراف الإقليمية و الدولية المعنية دون اقصاء لأحد أو تمكين لآخر يسفر عن إستعادة الانتقال الديمقراطي بتشكيل حكومة تتولي مهامه .
⭕ المواقف الاقصائية للآلية الثلاثية و الرباعية الدولية في التعاطي مع الأزمة السياسية بالبلاد هو ما قد أوصل الأمور لحد الاحتقان و لقد شجع ذلك مجموعة المركزي لاستغلال هذا المناخ فإنفجر الموقف الراهن و اندلعت الحرب . عليه تطالب الكتلة الديمقراطية بتغيير كامل في استراتيجية المجموعة الدولية بعد اصرارها و لمدة عامين علي حوار غير شامل للأطراف الرئيسية في البلاد و بما يضمن توسيع قاعدة الانتقال الديمقراطي و المشاركة في القرار .
– وضح السيد جعفر رغبة الكتلة الديمقراطية أن تفضي اجتماعات جامعة الدول العربية بنجاح يسفر عن وقف اجندات الحرب في السودان عبر حوار سوداني سوداني يقود الفترة الانتقالية لبر الامان .
الاربعاء ٣ مايو ٢٠٢٣م
عمر خلف الله يوسف
الناطق الرسمي
الحزب الإتحادي الديمقراطي الأصل
الحرية و التغيير الكتلة الديمقراطية

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى