القيادات العسكرية بجيش حركة العدل والمساواة السودانية تجدد الثقة في د. جبريل ابراهيم رئيسا للحركة

 

اجمعت قيادات عسكرية من جيش حركة العدل والمساواة السودانية علي تجديد الثقة في كافة مؤسسات الحركة بقيادة د جبريل ابراهيم والمكتب التنفيذي والمجلس التشريعي وكافة المؤسسات التنفيذية بالحركة .
جاء ذلك خلال الاجتماع التشاوري للقادة العسكريين بالقيادة العامة لحركة العدل والمساواة السودانية في منطقة خزان باسو الذي انعقد في سبتمبر الجاري و الذي ضم ضباط وضباط صف و جنود حركة العدل والمساواة السودانية، و قد تم التداول حول الأحداث الجارية وتداعيات الحرب الدائرة وما ترتبت عليها من نتائج سلبية من قتل ودمار شامل.
من ناحية أخرى أجمع القادة العسكريين بمواصلة مسيرة النضال حتى النهاية على خطى الشهيد الدكتور خليل إبراهيم زعيم المهمشين، وقال الفريق حقوقي صديق بنقو ” أننا في كل محطاتنا وارتكازاتنا ومحاورنا في دارفور وجنوب كردفان نثمن مخرجات اللقاء التشاوري لقيادات الحركة الذي انعقد في مدينة بورتسودان خلال الفترة من 31 أغسطس والأول من سبتمبر الجاري ونجدد الثقة في كافة مؤسسات الحركة، وأضاف نحن كقوات ملتزمون بتنفيذ كافة المخرجات و نقف جميعا خلف الدكتور جبريل ابراهيم محمد رئيس الحركة وسنعمل مع إخوتنا في حركات الكفاح المسلح من أجل حماية المدنيين وندين كافة الانتهاكات التي حدثت للمواطنين “.
واكدت قيادات جيش حركة العدل المساواة السودانية حرصها على العمل لأن تنتصر إرادة الشعب السوداني و أنه لم يغب عنهم متاجرة بعض السياسيين والإعلام المضلل بالقضية، و تعاهد القادة والجنود بالتماسك والصبر وتجديد الولاء والثقة في رئيس الحركة دكتور جبريل إبراهيم محمد و لرفاقه الميامين وكافة مؤسسات الحركة من مكتب تنفيذي ومجلس تشريعي ومجلس ثوري.
هذا و قد بعثت القادة العسكريون لحركة العدل و المساواة بالتحايا لأسر الشهداء والأسرى والمفقودين وللنازحين واللاجئين و جماهير الشعب السوداني الصامدة.

 

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى