كسلا تستضيف الملتقي التفاكري الدورى الثالث لامناء الزكاة بالولايات والإدارات العامة والمختصصة لعام 2023م

 

كسلا : هند بشارة

استضافت ولاية كسلا اليوم ألاثنين بقاعة زكاة امانة كسلا الملتقي الدوري الثالث لامناء الزكاة بالولايات والإدارات العامة والمختصصه وذلك بتشريف والي كسلا المكلف الأستاذ/ خوجلي حمد عبدالله وبرعاية الأمين العام لديوان الزكاة الأستاذ ابراهيم موسى عيسى وامناء الزكاة بالولايات ومديري الإدارات العامة لديوان الزكاة الإتحادي وعدد من اعضاء حكومة الولاية.
ولدى مخاطبته الجلسة الإفتتاحية للملتقي قال والي كسلا المكلف الاستاذ خوجلي حمد ان ولايته شهدت خلال الأيام الماضية حدثاً عظيماً عندما تنادى اهل كسلا لجمع الشمل ولاصلاح ذات البين بين كل المكونات الاثنية التي طوت صفحة من الخلافات كادت ان تعصف بهذة الولاية الآمنة .
واشار خوجلي الي ان اهل كسلا يعدون لبناء مجتمع خالي من الجهوية والقبلية خاصة بعد الحرب الذي آن أوان الإنتهاء وارجاء الخرطوم بشكلها القديم وعما قريب سنحتفل بعودة كل النازحين الي الخرطوم باذن الله .
وأوضح الوالي أن ظروف الحرب التي تشهدها البلاد لم تمنع الزكاة من القيام بواجبها وقال ، رغم الحرب اللعينة التي أوقفت كل شي في البلاد إلا أن ديوان الزكاة بقياداته المركزية والولائية وقف كالأعمدة الشامخة وابدأ لم يستكينوا ولم يتوانوا في الإطلاع بدورهم تجاه المستحقين من أصحاب الحاجات .
لافتا الي اهمية وضرورية مثل هذه الملتقيات للتقيم والتقويم للوقوف على مناطق الضعف والعمل علي معالجتها وسيكون له ما بعده .
وثمن الوالي أداء زكاة كسلا وقال في الولاية لنا تجارب ناجحة مع الزكاة التي تشكل حضوراً متميزاً ودائماً في كل حياة المواطنين خاصة في المجالات الخدمية (تعليمياً وصحياً) بجانب إيواء النازحين .
واضاف ان فقهة الزكاة الموجود في ولاية كسلا فقهاً متطور ولا يختلف عن ما يقره الشرع الحنيف وهم يقدمون فيها فقهاً زكوياً خالصاً حتي يتماشى مع مصالح الناس.
وطالب الوالي توطين فقهه وثقافة الزكاة في المجتمعات بدأ بلجان الزكاة القاعدية بالمحليات .
ولدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية للأجتماع اوضح والي كسلا المكلف أن ظروف الحرب التي تشهدها البلاد لم تمنع الزكاة من القيام بواجبها مبيناً أن كسلا استقبلت عدداً مقدراً من الوافدين قدمت لهم جميع المساعدات الإنسانية. وتطرق الوالي الى العديد من التحديات التي تواجه البلاد في ظل الوضع الإقتصادي الراهن بسبب الحرب التي وصلت الي مراحلها النهائية وقال انهم في القريب العاجل سيحتفلون بعودة الجميع الي بيوتهم في الخرطوم .
الأمين العام لديوان الزكاة الأستاذ ابراهيم موسي عيسى ابان انه وعلى الرغم من الظروف التي تمر بها البلاد الا ان الزكاة ظلت شعيرة قائمة تقدم الدعم اللازم للفقراء والمساكين
موضحاً ان عشرة ولايات تعثر فيها العمل بسبب الحرب واضاف بان هذا الملتقي يهدف لمناقشة خطط وبرامج الزكاة والإطلاع علي تقارير الأداء والعمل علي ترقية وتطوير شعيرة الزكاة للمرحلة القادمة سائلاً الله عز وجل أن يعم الأمن ربوع البلاد شاكراً ولاية كسلا لدورها المتعاظم فى شتى المجالات بجانب ايواءها للمتأثرين بالحرب فى الخرطوم .
ودعا موسي لأهمية تنزيل الزكاة للمحليات وتطوير وتدريب لجان الزكاة القاعدية لتقوم بدورها تجاه المستحقين علي الوجه الأمثل .
امين ديوان الزكاة بولاية كسلا الأستاذ/ مبارك علي عثمان عبر عن سعادته بأن تستضيف كسلا هذا الملتقي كما اشاد بمجهودات ديوان الزكاة الإتحادي وجهوده المستمرة في تطوير عمل الزكاة راجياً أن يخرج هذا الملتقي بما يعين على تجويد الاداء لمتبقي العام الحالي ٢٠٢٣م .
الجدير بالذكر أن الملتقي يستمر لمدة يومين حيث سيناقش الملتقي يوم غدا الثلاثاء عدد من الأوراق في الفترة الصباحية علي ان يختتم في الفترة المسائية بمناقشة البيان الختامي للملتقي واجازته .

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى