وزير الصحة الاتحادي يطمئن على الإمداد الدوائي لولاية البحر الأحمر* :_

*وزير الصحة الإتحادي :القطاع الصحي يعتبر من أهم القطاعات التي حظيت باهتمام كبير في فترة الحرب من قبل الدولة*

بورتسودان الحاكم نيوز

أكد وزير الصحة الاتحادي المكلف د. هيثم محمد إبراهيم،على أن القطاع الصحي يعتبر من أهم القطاعات التي حظيت باهتمام كبير في فترة الحرب من قبل الدولة خاصة في مجال الإمداد الدوائي، موضحا رغم الجهود المبذولة مازالت الحوجة كبيرة، مؤكدا سعي وزارته لإستقرار الموقف الدوائي بالبلاد .

وأشار الوزير لدي تفقده لمخازن الإمدادات الطبية بولاية البحر الأحمر برفقة رئيس اللجنة الصحية اللوجستية د. خليل محمد إبراهيم، والمدير التنفيذي للصندوق القومي للإمدادات الطبية د. شيخ الدين عبدالباقي، وممثل الإدارة العامة للطوارئ ومكافحة الأوبئة د. ليلى حمد النيل ،بحضور مدير عام قطاع الصحة بولاية البحر الأحمر د. احلام عبدالرسول ، ومدير إدارة الطوارئ ومكافحة الأوبئة بالولاية د. هشام عثمان، إلى أن وزارته حرصت على توفير كافة الأدوية خاصة المنقذة للحياة في ظل الظروف الحالية، مبينا أن هنالك مساعي كبيرة تبزل لتوفير إمداد دوائي مستقر للبلاد عبر وزارة المالية والصناديق الخيرية الدولية والمانحين وخاصة أدوية الطوارئ.

وبين الوزير أن الغرض من الزيارة
تسليم ولاية البحر الأحمر حصتها من منحة مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، بالإضافة إلى تدشين السعة التخزينية لسلسلة التبريد تعويضا للفقد الذي تم في المخازن الرئيسية للإمدادات الطبية في الخرطوم، مشيرا إلى توفير سلسلة أخرى بولاية الجزيرة.

من جانبها شكرت مدير عام وزارة الصحة بولاية البحر الأحمر د. احلام عبدالرسول ،الوزارة على سعيها لاستقرار الإمداد الدوائي بالولاية ،لافته إلى ضرورة إكمال بعض النقص في ادوية الكلى والولاية تستقبل كميات كبيرة من المرضي الوافدين من ولاية الخرطوم والولايات الأخرى .

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 − عشرة =

زر الذهاب إلى الأعلى