مبادرة الشباب السوداني لوقف الحرب تؤكد وقوفهامع القوات المسلحة وتدين انتهاكات مليشيا الدعم السريع

 

أكدت مبادرة الشباب السوداني لوقف الحرب  الوقوف مع القوات المسلحة وأدانت انتهاكات مليشيا الدعم السريع وأصدرت بيانا هذا نصه  :

الخرطوم : الحاكم نيوز

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان من مبادرة الشباب السوداني لوقف الحرب

بداية نترحم علي الشهداء من القوات المسلحة وكل الاجهزه الامنيه ونتمنى عاجل الشفاء للجرحي والمصابين

 

نحن مبادرة الشباب السوداني من أجل إيقاف الحرب نؤكد على دعمنا ومناصرتنا للقوات المسلحة السودانية
فى حرب الكرامة والعزة ضد مليشيا الدعم السريع المتمردة.، مؤكدين على أن الجيش هو جيش السودان وهو حامي الوطن وقد أقرت كل القوانين والدساتير السودانية ذلك منذ الاستقلال، من هنا نؤكد أن الذين أشعلوا الحرب لاسباب وأهمية يرمون إلى تفتيت وحدة السودان وانهيار دولته تنغيذا لاجندات دول ذات اطماع في خبرات السودان.

جماهير الشعب السوداني

إذ نؤكد على أهمية حقن الدماء نؤكد ان وحدة السودان خط أحمر لن نسمح لاحد بفعل ذلك، وندعو الي أهمية وضرورة ان يكون هناك اتفاق واسع النطاق يضم مكونات الوطن السياسية من أجل إيجاد حكومة انتقاليه بفهم سودانى دون أى تدخل أجنبي
.
*ايها الشعب الأبي*

نحن في مبادرة. الشباب السوداني من أجل إيقاف الحرب ندين بأشد العبارات كل انتهاكات مليشيا الدعم السريع المتمردة وممارساتها المعادية للوطن والمواطن والجرائم ضد الإنسانية بما فيها انتهاك حق الحياة من خلال تنفيذ قتل ممنهج ضد اثنيات محدده في ولايات دارفور مما يعتبر جرائم ضد الإنسانية.

من هنا نعلن تمسكنا المطلق بوحدة السودان أرضا وشعبا ولن نفرط فيها ونفديها بالمهج والارواح ولن نسمح بتمرير أجندة تفكيك السودان الجارية الآن
، كما لن نسمح بأن تكون دارفور بوابة لتفكيك السودان، ونحذر بشدة القوى التي تسعى لتمزيق السودان بالاستعانة بالدوائر الأجنبية والمرتزقة وعابري الحدود وتسعى لاقامة دويلات مستقلة على انقاض الدولة السودانية.

وتطالب مبادرة الشباب من أجل إيقاف الحرب بضرورة وقف الحرب والمحافظة على وحدة السودان وسيادته ووقف الانتهاكات وجرائم الابادة الجماعية التى ترتكب الآن في دارفور، كما
نطالب الدول الداعمة للمليشيا في حربها ضد السودان بالكف الفوري عن تدخلها في الشأن السوداني، وندعو أهلنا والمواطنين السودانيين وخاصة أهل دارفور بالتمسك بوحدة السودان. مؤكدين علي ضرورة الوقف الفوري لإطلاق النار الدائم مع وحدة المجتمع الاقليمي والدولي المساند للحل السوداني مع مراعاة سيادة السودان ووحدته بالإضافة الى التوافق على مشروع وطني سوداني متفاوض عليه عبر ارادة سودانية يمثل المخرج للحل.

لقد ظلت الحروب هي العنوان الرئيسي في كل حقب الحكم الوطني ولقد أرهقت الوطن والمواطنين وفقدنا بسبها أرواح لاتعوض ودمار بنية تحتية رغم قلتها تظل مهمة ومفيدةولها دور في تسهيل حياة الناس،
وبسبب الحرب وآثارها وصلنا الي ماوصلنا إليه نحن في مبادرة الشباب السوداني ندعو كل الأطياف السودانية وأصحاب القرار وممثلي الجيش والدعم السريع الي ضرورة الاجماع علي الحوار الوطني وتحقيق التوافق السياسي والمدني الذي تفاعل به المواطن السوداني

تدعو مبادرة الشباب الي ضرورة العمل من أجل تعزيزممسكات الوحدةالوطن والسعي للوصول إلي الحكم عبر صناديق الاقتراع واتباع السبل المشروعة التي تكفل الحصول علي السلطة بالطرق السلميةولاتتنافي مع ماتعارف عليه السودان بعد الجولات المثيرة للتفاوض

. دام السودان موحدا بشعبه وأهله وموارده

الأمين العام لمبادرة الشباب السوداني لإيقاف الحرب
عماد الدين محمد الامين الحاج

 

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى