استولت على معسكر.. قوات عبدالواحد تلقن الدعم السريع درساً قاسياً بهذا المكان

الخرطوم: الحاكم نيوز

سيطرت قوات تتبع لحركة تحرير السودان قيادة عبد الواحد نور الأحد، على معسكر ضخم لقوات الدعم السريع بولاية جنوب دارفور عقب انسحاب الأخيرة نحو نيالا عاصمة الولاية.

وأبلغت مصادر عسكرية “سودان تربيون” الأحد إن “قوات من حركة تحرير السودان، وضعت يدها على أكبر معسكرات قوات الدعم السريع في منطقة دربات رئاسة محلية شرق جبل مرة بولاية جنوب دارفور بعد انسحاب قوات الدعم السريع وبشكل مفاجئ إلى رئاسة الولاية مدينة نيالا”.

وأقامت قوات الدعم السريع منذ سنوات معسكراً كبيراً في البلدة والتي كانت تمثل إحدى قواعد حركة عبد الواحد قبل اجبارها على التراجع نحو جبل مرة.

وتأتي إعادة سيطرة قوات حركة تحرير السودان على المعسكر ضمن انفتاحها على مواقع جديدة في ولايات جنوب ووسط وشمال دارفور مستغلة الفراغ الأمني الذي خلفه القتال بين الجيش وقوات الدعم السريع الذي بدأ في 15 أبريل الماضي بالخرطوم وتمدد ليشمل مناطق واسعة في إقليمي دارفور وكردفان.

وفي خواتيم الشهر الفائت دفعت تحرير السودان بقوة ضخمة يقودها رئيس أركان جيش الحركة وصلت الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور للمشاركة في زيادة تأمين العاصمة التاريخية لإقليم دارفور، لكن المتحدث باسم الحركة نفى ذلك وقال إن رئيس الأركان وصل إلى الفاشر في زيارة خاصة

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى