موازنات.. الطيب المكابرابي يكتب _ منبر جدة والحرب الأهلية في السودان

من قبل اليوم اعلنا راينا في منبر جدة وكررنا ماقلناه فيه في اكثر من موقع واكثر من منبر واكثر من مكان حيث قلنا انه منبر غير صالح لايجاد صيغة تلغي وجود هذه المرتزقة من السودان بكل اتجاهاته خاصة وقد لفظهم كل سوداني كبيرا وصغيرا..
قلنا ان هذا المنبر مبني على فعل قديم وشراكة كانت قائمة بين قيادة هذا التمرد وبعض عملاء السفارات ورؤساء البعثات بهذه السفارات وهو امر يقدح من الاساس في ان يكون هذا المنبر محايدا أو منصفا لغالبية السودانيين وللقوات المسلحة التي يقف من خلفها كل الشعب السوداني …
اتفاقات الهدن السابقة وعدم التزام التمرد بتنفيذها وعدم القاء اللوم عليه أو معاقبته لرفضه التنفيذ من قبل رعاة المنبر كان اوضح دليل على ان هذا المنبر لن يلد ولن يفرخ إلا مزيدا من الدمار في البلاد والدليل مانراه من تمدد للتمرد واتساع رقعة داعميه من دول متصهينة وعبدة مال وطلاب سلطة على أي حال ..
أخيرا وبعد تصريحات ناطقين بإسم التمرد أنهم لن يغادروا بيوت المواطنين إلا بقتال أو اتفاق يرضيهم هاهو المنبر ومن بعض مارشح يمضي باتجاه تاييد هذا القول ليؤكد موافقته على عدم مغادرة المتمردين بيوت الناس إلا بقتال أو اتفاق!!!
مارشح يقول بان ثمة خلاف قائم الان حول اخلاء بيوت المواطنين والمرافق العامة وإن الوساطة طرحت على ولد الجيش ان يكون الأخلاء عبر تفاوض أو تفاهمات بين المواطنين انفسهم والمتمردين وهو مارفضه وفد الجيش حسبما قيل…
اي وساطة هذه الني تريد توسيع رقعة الحرب اكثر مماكانت عليه لتدخل المواطن وبصورة مباشرة في اشتباك مع هؤلاء المتمردين؟؟
اي وساطة هذه التي تريد توسيع رقعة الحرب لتصبح الحرب بين الاهالي والتمرد ممايعني صب مزيد من الزيت على النار وجعل الخرطوم مدينة لايعيش فيها إلا من يحمل السلاح؟
بفعل هذا المنبر وبما وضعه من عراقيل أمام الجيش لمنعه من حسم المعركة في ايامها الأولى تمددت رقعة الحرب لتشمل اجزاء من الوسط وكل الغرب ومناطق من الجنوب الغربي وكل مكان في البلاد بات في حال من عدم الاستقرار..
ماهو المطلوب من مثل هذا المنبر ولماذا ينتظر وفد الجيش حتى الان ولم لم يعلن مقاطعته للتفاوض ويصدر بيانا يدين فيه هذه الوساطة العرجاء؟
انه منبر يسعى لتحويل مايجري الى حرب اهلية طاحنة بدخول المواطن طرفا مباشرا بعد ان دخلت كل اطراف البلاد في حالة الفوضى الني يعلمها الناس ..
ننتظر تقييما عاجلا لما يجري في جدة ولما يتم طرحه من اراء ومقترحات وحلول ومدى ملاءمة ذلك بل ومدى استساغته وبلعه عندنا كاهل مصلحة ومتضررين بماحدث ومن وجود هؤلاء المرتزقة الذين جاؤوا لامتلاك بيوت الناس بالسلاح ويتماهى منبر جدة مع مايطلبون.. ثم اتخاذ قرار بالخروج من المنبر أو تحديد سقف للتفاوض حتى لا نعطي التمرد مايريد من مثل هذه المفاوضات وهو آخذ النفس ولملمة الأطراف لشن مزيد من ااهجمات والانتهاكات …

وكان الله في عون الجميع

وكان الله في عون الجميع
___________________

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة + إحدى عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى